الخاص بك: Unknown · حالتك: غير محمي محمي

ما هي الشبكة الخاصة الافتراضية (VPN)؟

الشبكة الافتراضية الخاصة (VPN) هي خدمة تشفّر تحركاتكم وبياناتكم على مواقع الويب وتحمي هويتكم أثناء استخدامكم للإنترنت.

play
lock

الأمن

تعيد الشبكة الافتراضية الخاصة توجيه اتصال الإنترنت الخاص بكم من خلال خادم بعيد يديره موفر الشبكة الافتراضية الخاصة. وبهذه الطريقة، يتحول الخادم إلى منصة للانطلاق الآمن والوصول إلى مواقع الويب المتنوعة.

briefcase

الشبكة الافتراضية الخاصة لاستخدام الأفراد مقابل الشبكة الافتراضية الخاصة للشركات

نركز هنا على خدمات الشبكة الافتراضية الخاصة المصممة لاستخدام الأفراد. على أية حال، يتضمن تعريف الشبكة الافتراضية الخاصة أيضاً حلول موجهة للشركات. تسمح هذه الشبكة الافتراضية الخاصة المخصصةللأعمال التجارية للموظفين بالوصول إلى شبكة الشركة أثناء العمل خارج مكاتبهم.

ما هي فائدة الشبكة الخاصة الافتراضية (VPN)؟

عندما تحاولون الدخول إلى موقع ما موجود على الإنترنت بطريقة معتادة، يبدأ الأمر بالاتصال بموفّر خدمات الإنترنت (ISP) الخاص بكم. ثم يُعيد موفّر الخدمة تحويل وجهتكم إلى مواقع الويب (أو الموارد الأخرى المتاحة على الإنترنت) التي تريدون زيارتها. ويتم تمرير جميع تنقلاتكم بين المواقع وتصفحكم لها وتبادل البيانات من خلال خوادم موفّر خدمات الإنترنت الخاص بكم، وهو ما يعني قدرته على رؤية كل شيء تفعلونه على الإنترنت. بل ربما يصل الأمر بهم إلى تسليم تاريخ تصفحكم للمواقع إلى المعلنين والجهات الحكومية والأطراف الخارجية الأخرى.

وهنا تظهر أهمية دور الشبكة الخاصة الافتراضية (VPN). فهي تعيد توجيه تنقلاتكم وتبادل بياناتكم عبر خادم بعيد مهيّأ خصيصاً لهذا الغرض. وبهذه الطريقة، تُخفي الشبكة الافتراضية الخاصة عنوان IP الخاص بكم، وتُشفّر جميع البيانات المُرسلة أو المُستلمة. وتكون هذه البيانات المشفّرة غير مفهومة بالنسبة لأي شخص يقوم باعتراضها والحصول عليها، مما يجعل قراءتها أمراً مُحالاً.

احصل على NordVPN
security

اتصال آمن بالإنترنت

يمكنكم التفكير في مثال حقيقي مثل استخدام شبكة واي فاي عمومية، موجودة في مطار أو أحد المقاهي. في هذه الحالة، عادةً ما تتصلون بالشبكة دون التفكير مرّتين في عواقب هذا الوضع، ولكن هل تعرفون أنه يمكن لأحد الأشخاص التعرف على تنقلاتكم وحركة تبادل بياناتكم عبر الإنترنت بكل سهولة؟ هل يمكنكم حتى التأكد من مدى قانونية نقطة الاتصال بالإنترنت؟ وهل يمكن أن يكون من قام بإعدادها هو أحد المجرمين الساعين وراء اقتناص بياناتكم الشخصية؟ فكّروا جيدا في كلمات المرور، والبيانات المصرفية، وأرقام بطاقات الائتمان، وفي أي تفاصيل خاصة أخرى ترسلونها كلما اتصلتم بالإنترنت.

عندما تستخدمون اتصالاً يتم من خلال شبكة افتراضية خاصة (VPN)، تنتقل جميع البيانات التي ترسلونها وتستلمونها عبر نفقٍ مُشفّر بحيث لا يتمكن أحد من الوصول إلى بياناتكم الخاصة. ويعني ذلك أنه حتى لو تمكّن أحد مجرمي الإنترنت من اعتراض بياناتكم والحصول عليها فلن يستطيع فكّ تشفيرها.

privacy

خصوصية كاملة عبر الإنترنت

في حالة عدم استخدام شبكة خاصة افتراضية (VPN)، يكون اتصالكم بالإنترنت مكشوفاً بالكامل أمام الآخرين. يستطيع عدد كبير من الأشخاص أو الأجهزة المجهولة الاطلاع على بياناتكم وتسجيلها واستخدامها بطُرق خارجة عن سيطرتكم. ويشمل هؤلاء موفّر خدمات الإنترنت الخاص بكم، ومُوجِّه (راوتر) شبكة واي فاي في المقهى المذكور أعلاه، وأي خادم فيما بين ذلك، أو أي شخص لديه الأدوات المناسبة. وبناءً على عنوان IP الخاص بكم، الذي يعتمد على موقعكم، قد تتقاضى المواقع والخدمات أسعار مختلفة أو تعرض لكم إعلانات تطفلية موجَّهة.

ويمكن للجهات الحكومية تتبع نشاطكم عبر الإنترنت وتبادل بيانات التعريف المتحصل عليها فيما بينها. كما يشاركوا المعلومات التي تم جمعها أيضاً بين البلدان من خلال التحالفات الاستخباراتية مثل “14 Eyes”.

ويختلف الأمر في حالة الاتصال عن طريق الشبكة الافتراضية الخاصة حيث يمكنكم أن تنعموا براحة البال لثقتكم بأن بياناتكم مشفّرة وأنّ عنوان IP الخاص بكم قد تم إخفائه. ولن يستطيع موفّر خدمات الإنترنت (ISP) الخاص بكم رؤية أي من مواقع الويب التي تزورونها، لأن كل نشاطكم يتم توجيهه من خلال خادم الشبكة الخاصة الافتراضية. ونتيجةً لذلك لا يمكنه جمع بيانات تعريف الإنترنت الخاصة بكم أو الاحتفاظ بسجلّ يتضمن تاريخ تصفحكم للمواقع. والأفضل من ذلك، أنهم لن يتمكنوا من مشاركة هذه البيانات مع أي شخص آخر.

content

مشاهدة المحتوى بطريقة آمنة

تحظر بلدان متعددة حول العالم مشاهدة أحد أنواع المحتويات الإلكترونية أو الوصول لمواقع أخرى. وتطال الرقابة شبكات التواصل الاجتماعي والألعاب وتطبيقات المحادثة – وحتى موقع Google في حد ذاته. يستخدم أيضاً عدد كبير من أماكن العمل والمؤسسات الأكاديمية برامج جدران الحماية للحد من الوصول إلى مواقع الويب. هناك أسباب مختلفة لقيامهم بهذا الأمر بدايةً من السعي إلى زيادة الإنتاجية إلى حظر المحتوى غير المناسب.

يتم حجب مواقع الويب والخدمات بواسطة رفض حق دخول المستخدمين استناداً إلى عنوان IP الخاص بهم. فعندما تتصلون بالإنترنت، يُظهر عنوان IP الخاص بكم البلد المتواجدين فيه حالياً. وبالتالي أي قيود مفروضة على بلد معين سيتم تطبيقها عليكم أيضاً.

يسمح لكم استخدام شبكةٍ افتراضية خاصة بالاتصال بخوادم موجودة في بلدان مختلفة، مما يجعل عنوان IP الخاص بكم يبدو وكأنكم موجودون فعلياً في مكان آخر. يساعدكم هذا التبديل في عنوان IP على الدخول إلى مواقع الويب المحظورة ويحافظ على بقاء معلوماتكم الخاصة آمنةً في الوقت نفسه.

لماذا أحتاج إلى شبكة خاصة افتراضية (VPN)؟

حتى إذا لم يكن لديك أي شيء تحتاج لإخفائه، فمن المرجح ألا تعجبك فكرة وجود من يراقبك ويتتبع خطواتك على شبكة الإنترنت. لذا، يُعد السبب الرئيسي الذي يدفع المستخدمين لاختيار خدمات الشبكة الافتراضية الخاصة هو ضمان الخصوصية والأمن أثناء استخدام الإنترنت بصفة عامة.

عندما تتصفحون الإنترنت باستخدام الشبكة الافتراضية الخاصة ، يتم تشفير اتصالاتكم وبالتالي لن يتمكن موفّر خدمات الإنترنت الخاص بكم والحكومات والمخترقين (الهاكرز) والأطراف الخارجية الأخرى من الاطلاع على مواقع الويب التي تقومون بزيارتها ولن يستطيعوا التدخل في أنشطتكم على الإنترنت.

والشيء الرائع الآخر بشأن استخدام الشبكة الافتراضية الخاصة هو أنه يمكنكم الوصول إلى جميع مواقع الإنترنت على مستوى العالم بغض النظر عن المكان الذي تتواجدون فيه. تتيح لكم الشبكة الافتراضية الخاصة الاتصال بمئات من الخوادم البعيدة الموجودة في مواقع مختلفة، وبالتالي يمكنكم تخطي القيود الرقابية المفروضة في أي مكان.

فيما يلي عرض لعدد قليل من الحالات الأكثر شيوعاً التي يجب أن تفكروا خلالها بصورة جدية في استخدام شبكة افتراضية خاصة:

public-wifi

استخدام شبكة Wi-Fi عمومية بانتظام

عندما تستخدمون شبكة Wi-Fi عمومية، وحتى المحميّة بكلمة مرور، فإنّ الشبكة الخاصة الافتراضية تكون صديقكم الأمين. وذلك لأن استخدام نقاط الاتصال العمومية يكون محفوفاً بالمخاطر. يملك المخترقون (الهاكرز) وسائل عديدة لاعتراض معلومات عن تنقلكم عبر الإنترنت وسرقة كلمات المرور والملفات والصور الخاصة بكم.

ولكن تتمثل الأخبار السارة في أن الشبكة الافتراضية الخاصة تجعلكم تتوقفون عن القلق بشأن فقدان البيانات أو سرقة الهويّة. يمكنكم عن طريق الشبكة الافتراضية الخاصة التحقق من تلقي رسائل جديدة على بريدكم الإلكتروني وحسابات التواصل الاجتماعي وإجراء التعاملات المصرفية والتسوّق عبر الإنترنت بأمان تام. حتى أثناء استخدام شبكة واي فاي مجانية.

travel

السفر المتكرر

هل أنتممسافرون إلى بلد أجنبي؟ تساعدكم الشبكة الافتراضية الخاصة (VPN) على الاستفادة من خدمات قد لا تكون متاحة في هذا البلد – مثلاً الصين، حيث تحجب الحكومة مواقع مثل Facebook. وحتى إذا كنتم تعبرون الحدود وحسب إلى بلد مجاور، فستفقدون على الأرجح إمكانية الوصول إلى بعض محتوى البث المباشر الذي تشتركون فيه.

إنّ عدم القدرة على الاستمتاع بشيء قد دفعتم مقابله يُشعركم بالإحباط، وفي هذه المواضع تمدّ لكم الشبكة الخاصة الافتراضية يد العون. تغيّر الشبكة عنوان بروتوكول الإنترنت (IP) الخاص بكم، وتجعله يبدو كما لو كنتم تتصفحون من مكان مختلف. وفي الحقيقة، إذا اتصلتم بخادم شبكة خاصة افتراضية من بلدكم، فسوف تتمكنون من الدخول إلى جميع المحتويات التي تفضّلونها بطرقة آمنة.

home

الرغبة في منع أطراف خارجية من الاطّلاع على تصفحكم وبياناتكم

حتى في حالة تصفح مواقع الويب أثناء الاستمتاع بوسائل الراحةٍ في منزلكم، تظل فكرة استخدام شبكة افتراضية خاصة مناسبة لكم تماماً. على سبيل المثال، قد ترغبون في شراء هدية عيد ميلاد عبر الإنترنت لابن أخيك أو ابن أختك الصغير دون أن ينهال عليكم وابلٌ من الإعلانات التجارية على مدار الأشهر الستة التالية. أو قد ترغبون في إجراء بحث سريع عن العيادات الصحية دون أن تلفتوا انتباه جهة توظيفكم. أما إذا كنتم تعيشون في الولايات المتحدة، فقد ترغبون في مجرّد التأكد أنّ موفّر خدمات الإنترنت الخاص بكم لن يقوم ببيع تاريخ تصفحكم الكامل لمن يعرض أعلى سعر مقابل الحصول على هذه البيانات.

تُشفّر الشبكة الافتراضية الخاصة تنقلاتكم عبر الإنترنت وتستبدل عنوان IP الخاص بكم، مما يجعل ربطها بكم أمراً شديد الصعوبة. كما تحوُل دون ترك أي أثر لكم على الإنترنت يمكن أن يتتبعه موفّر خدمات الإنترنت الخاص بكم وغيرهم من المتطفلين من أطراف خارجية.

احصل على العرض قبل فوات الأوان!

حسّنوا أمنكم وخصوصيتكم عند استخدام الإنترنت مع شبكة NordVPN.

government

إذا كنتم ترغبون في تفادي المراقبة الحكومية

تمارس حكومات محلية وأجنبية عديدة عمليات مراقبة على نطاق واسع. وقد أظهرت لنا تسريبات Snowden وسنوات من إعداد تقارير المتابعة مدى اتساع نطاق المراقبة وإمكانية وصولها إلى المعلومات في جميع أنحاء العالم. من المعلوم أنه غير مسموح قانوناً لرجال الشرطة بتفتيش منزلكم دون وجود إذن تفتيش يسمح لهم بذلك. إلا أن الجهات الحكومية تستطيع تتبع نشاط تصفحّكم ورسائلكم ومحتوى منشوراتكم عبر وسائل التواصل الاجتماعي والمعلومات الخاصة الأخرى والاحتفاظ بها. بل يمكنهم أيضاً مشاركة هذه المعلومات مع جهات أخرى موجودة خارج البلاد.

إن الاستعانة بخدمة شبكة افتراضية خاصة (VPN) موثوقة لا تحتفظ بأي سجلات على الإطلاق يمنحكم درجة عالية من الخصوصية. لا تحميكم فقط من تعقّب موفّر خدمات الإنترنت، وإنما تحميكم من سطوة المراقبة الحكومية أيضاً.

journalist

إذا كنتم تعملون في مجال الصحافة أو تضطلعون بدور النشطاء السياسيين

لا توفّر بعض البلدان نفس الحماية لحرية الصحافة وإبداء الرأي والتعبير التي تتمتع بها معظم البلاد الديمقراطية. تلجأ بعض الأنظمة في الواقع إلى فرض تدابير قاسية لمراقبة من تعتقد أنهم يشكّلون خطراً على الحكومة وتوقّع عقوبات صارمة عليهم. ويُضطر الأشخاص الذين يجرؤون على تقدم الصفوف إلى اتخاذ الحيطة لحماية اتصالاتهم.

يُرسل الصحفيون والباحثون أيضاً رسائل تحتوي على بيانات حساسة في مجال عملهم. وقد يبذل بعض الأشخاص قصارى جهدهم لاعتراض مثل هذه الاتصالات.

إنّ استخدام شبكة افتراضية خاصة يوفّر أمناً إضافياً لمثل تلك الرسائل الحساسة. كما أن تغيير عنوان IP يجعل الأمر يبدو وكأنها قد أُرسلت أو ورَدت من مكان آخر. ويعني هذا الأمر كثيراً في المساعدة في الحفاظ على سلامتكم الشخصية أو مصادر المعلومات الخاصة بكم.

file-sharing

كيف يمكن الحصول على شبكة خاصة افتراضية (VPN) واستعمالها؟

تُعد شبكات تبادل الملفات (P2P) من الوسائل الأكثر سرعة والأشد فاعليّة لمشاركة مجموعات كبيرة من البيانات عبر الشبكة. ويتم الاستعانة بها لتوزيع البرمجيّات مفتوحة المصدر، والبيانات المشتركة والعلمية، وملفات الفيديو المتاحة ضمن تراخيص الاستخدام العامة.

وعلى الرغم من أنها استخدامات مشروعة، يحاول كثيرٌ من موفّري خدمات الإنترنت في أغلب الأحيان إثناء مُستخدمي الإنترنت عن تبادل الملفات بتقنية P2P. ويقومون بذلك عن طريق التحكم في الوصول إلى مواقع تبادل الملفات على الويب أو بوضع حدود على نطاق الحزمة. وهو الأمر الذي يؤدي إلى إبطاء سرعات الاتصال بالإنترنت الخاصة بعملائهم والحد من اختياراتهم.

وتُضفي الشبكة الافتراضية الخاصة مزيد من الصعوبةً على قدرة موفّر خدمات الإنترنت الخاص بكم على رصد تبادلكم للملفات والتحكم في شكل اتصالكم بالإنترنت. فهي تقوم بإخفاء عمليات رفع وتنزيل ملفاتكم وعناوين IP الفعلية بحيث لا يمكن تحديد هوية القائم بالاتصال.

كيف تعمل الشبكة الخاصة الافتراضية (VPN)؟

الإصدار القصير: يشبه الدخول إلى الإنترنت من خلال الشبكة الافتراضية الخاصة وضع طردٍ داخل صندوق ثم إرساله إلى شخص آخر. ولا يمكن لأحد الاطلاع على ما في داخل الصندوق حتى يتم فتحه، أو في هذه الحالة، حتى يتم فك تشفيره.

scheme

ولكن ليس هذا التعريف الكامل لماهية الشبكة الافتراضية الخاصة ، لذا يرجى الاستمرار في القراءة حتى تحصلوا على توضيح أكثر تفصيلاً لمثل هذه الشبكة.

عند اتصالكم بخدمة الشبكة الافتراضية الخاصة ، فإنها تنشئ “مسارً” مشفراً للاتصال بالإنترنت. يقوم هذا المسار بتأمين البيانات التي تنتقل بينكم وبين وجهتكم – بدايةً من محرك البحث وحتى الحساب المصرفي الخاص بكم على الإنترنت.

يتم إنشاء هذا المسار أولاً عن طريق التأكد من صحّة التأكد من صحّةالتأكد من صحّة عميل الشبكة الافتراضية الخاصة لديكم – سواء كان جهاز كمبيوتر أو هاتف ذكي أو كمبيوتر لوحي – مع خادم الشبكة الافتراضية الخاصة. ثم يقوم الخادم بعد ذلك بتطبيق بروتوكول التشفير على جميع البيانات المتبادلة بينكم وبين وجهتكم على الإنترنت.

ويجب أن تتذكروا هنا أنّ أي بيانات يتم فصلها أولاً إلى حزم قبل إرسالها واستلامها عبر الإنترنت. وللتأكد من بقاء كل حزمة بيانات بصورة آمنة، تعمل الشبكة الافتراضية الخاصة على تضمين البيانات في حزمة خارجية يتم تشفيرها بعد ذلك من خلال عملية تُسمّى التغليف. تعمل هذه الحزمة الإضافية على تأمين البيانات خلال نقلها، وتُعد العنصر الأساسي في مسار الشبكة الافتراضية الخاصة. وعند وصول البيانات إلى الخادم، يتم نزع الحزمة الخارجية عن طريق عملية فكّ التشفير.

وهناك أمر آخر يجب عليك تذكره: عند استخدامكم لشبكة افتراضية خاصة، تصل الحزم إلى الإنترنت وهي تحمل عنوان IP آخر، يقدمه موفّر الشبكة الافتراضية الخاصة. لذا فإذا تابعتم الاتصال بالخوادم البعيدة المختلفة، فستظهرون على الإنترنت كشخص مختلف في كل مرة. وإذا اتصلتم بخادم في بلد آخر، ستظهرون وكأنكم تتصفحون الإنترنت من ذلك البلد.

بروتوكولات تشفير الشبكة الخاصة الافتراضية (VPN)

إنّ بروتوكول الشبكة الافتراضية الخاصة عبارة عن مجموعة من معايير التشفير وبروتوكولات نقل البيانات المُستخدمة في إنشاء اتصال آمِن بين جهازين. ويدعم موفرو الشبكة الافتراضية الخاصة للقطاع التجاري عدداً من تلك البروتوكولات بشكل عام. وفيما يلي أهم بروتوكولين من بينهم:


كيف تعمل الشبكة الخاصة الافتراضية (VPN)؟

على الرغم من حقيقة تزايد عدد مستخدمي الإنترنت الذين باتوا يتجهون نحو استخدام شبكات خاصة افتراضية فلا يزال كثير من الناس يعتقدون أن استخدام خدمة الشبكة الخاصة الافتراضية مسألة علمية معقّدة. وفي حين أنّ بعض أدوات الأمن الرقمي قد تكون مربكة فعلاً، إلا أن الجهات الرائدة في تقديم خدمات الشبكات الخاصة الافتراضية تُصمم تطبيقاتها بحيث تعمل اعتمادً على بديهة المستخدم وتتصف بسهولة الاستخدام.

فعلى سبيل المثال، يمكنكم الاتصال بشبكة NordVPN بنقرة واحدة فحسب. وبمجرد إعداد تحميل تطبيقٍ لجهازكمتحميل تطبيقٍ لجهازكم وإعداد حسابكم في NordVPN يصبح كل ما عليكم عمله هو:

get-vpn-open-app

1. فتح تطبيق NordVPN

قم بتشغيل تطبيق NordVPN الذي حمّلتموه على الكمبيوتر الشخصي أو جهاز Mac أو الهاتف الذكي.

get-vpn-open-app

2. تسجيل الدخول

استخدموا نفس بيانات تسجيل الدخول المعتمدة التي استعنتم بها للتسجيل في خدمة NordVPN.

get-vpn-open-app

3. الاتصال

انقروا زر Quick Connect، الذي ينتقي أكثر الخوادم المناسبة لكم.

وهذا كل ما يتطلبه الأمر – فقد بات اتصالكم بالإنترنت مشفّراً بالكامل الآن! للتحكم أكثر بتجربة استخدام الشبكة الخاصة الافتراضية (VPN)، يمكنكم استكشاف خريطة/قائمة الخوادم وقسم الإعدادات.


مزايا NordVPN البارزة

lock

خاصية تشفير عالية تماثل المعايير العسكرية

يحميكم NordVPN علن طريق تأمين تنقلاتكم وبياناتكم على الإنترنت باستخدام أحدث التكنولوجيا في هذا المجال. كما يضمن التشفير القوي والموثوق به بين أجهزتكم وخادم الشبكة الافتراضية الخاصة. تستخدم تطبيقات NordVPN بروتوكولات OpenVPN و IKEv2/IPSec لضمان تحقيق الحماية القصوى لبياناتكم الحساسة.

strict-no-logs-policy

سياسة صارمة تضمن عدم الاحتفاظ بأي سجلات

تم تأسيس NordVPN بعيداً عن نطاق الصلاحيات القضائية للاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ولا يُطلب من الشركة جمع بياناتكم الشخصية. يعني هذا الأمر بوضوح أننا لا نحتفظ بأي سجلات لما تقومون به على الإنترنت. ولا يمكننا توفير أي تفاصيل عن نشاطكم على الإنترنت حتى وإن طلبتم ذلك بأنفسكم. لماذا؟ لأنه ليس لدينا شيء نحتفظ به لنقدّمه لكم.

malware

CyberSec

تعمل ميزة CyberSec على حجب مواقع الويب المشبوهة بحيث لا تتمكن أي برامج ضارّة أو تهديدات إلكترونية أخرى من إصابة جهازكم. كما تحمي جهازكم من الوقوع تحت رحمة شبكة أجهزة موبوءة حتى وإن تعرض الجهاز للإصابة بالبرامج الضارة. وعلاوة على ذلك، تمنع ميزة CyberSec الإعلانات الإلكترونية المتطفلة من التحميل وإبطاء المتصفح الخاص بكم.

double-vp

Double VPN

وإذا أردتم الاستمتاع بمستوى إضافي من الأمن الإلكتروني والخصوصية، فيمكنكم الاستفادة من ميزة Double VPN لإرسال تنقلاتكم وبياناتكم على الإنترنت من خلال خادمين من خوادم الشبكة الافتراضية الخاصة. وتشكل هذه الميزة أهمية خاصة للصحفيين والنشطاء السياسيين والمدوّنين. أو أي شخص يعمل ويعيش في بلد تقوم برصد استخدام الإنترنت وفرض الرقابة عليها بدرجة عالية.

security shield

منع التسريب من DNS

عندما تتصل بـ NordVPN، يستخدم جهازكم خوادم DNS التي يقوم NordVPN بتشغيلها فقط. تظل جميع طلبات DNS مشفرة داخل مسار الشبكة الافتراضية الخاصة. وبهذه الطريقة، لن تقلقوا على الإطلاق بشأن تسريب معلوماتكم السرية أو تجسس أطراف خارجية عليكم.

streaming

بث مباشر آمِن

وباستخدام NordVPN، لا يتعيّن عليكم الاختيار بين الترفيه والأمن الإلكتروني – إذ يمكنكم الاستفادة من جميع المزايا في وقت واحد. توفر شبكة NordVPN أكثر من 5724 خادم فائق السرعة في 60 بلدًا. وبالتالي، يتيح لكم الاستمتاع بتجربة البث المباشر على أي جهاز، في أي مكان وفي أي وقت.

multiple-devices

تطبيقات الشبكة الافتراضية الخاصة متوفرة لكافة أنواع الأجهزة

توفّر شبكة NordVPN تطبيقات بديهية تتسم بسهولة الاستخدام وتعمل على جميع أنظمة التشغيل الرئيسية: Windows، و macOS، وAndroid، وiOS، و Linux. هذا الأمر رائع، لأنه يتيح لكم تأمين حتى 6 أجهزة من خلال حساب NordVPN واحد. ويمكنكم كذلك إعداد NordVPN على موجّه (راوتر) الإنترنت المنزلي الخاص بكم. و علاوة على ذلك، يمكنكم تنزيل الملحقات الخفيفة للشبكة الافتراضية الخاصة التي تعمل من خلال متصفحي Chrome و Firefox.

support

دعم العملاء على مدار اليوم وطوال الأسبوع دون انقطاع

هل لديكم أي استفسارات أو مشاكل؟ يمكنكم الحصول على المساعدة من وكلاء الدعم الفني الخبراء في مجالهم والودودين في تعاملاتهم على مدار اليوم وطوال أيام الأسبوع دون انقطاع. لديهم القدرة على مساعدتكم فيما يتعلق بأي شيء مثل الأسئلة المتعلقة بإعداد الفواتير وحتى إمدادكم بالتعليمات اللازمة لإعداد التطبيق والشبكة يدوياً. تواصلوا معنا عن طريق البريد الإلكتروني أو المحادثة المباشرة، كما يمكنكم إلقاء نظرة على قسم الأسئلة الشائعة الشامل والموجود في مركز المساعدة الخاص بنا.

هل أنت مستعد لاقتناص هذا العرض الحصري؟

تبقت خطوة واحدة لبدء التصفح الآمن.